السفير الصيني بالقاهرة يكتب "المهمة الصينية الناجحة لاستكشاف القمر تشانغ إي-5"

صحيفة الشعب 2021-01-03

 

  نشر موقع مجلة "روز اليوسف" المصرية مقالا موقعا بقلم السفير الصيني لدى جمهورية مصر العربية لياو لي تشيانغ بعنوان "المهمة الصينية الناجحة لاستكشاف القمر تشانغ إي-5" يوم 28 ديسمبر، فيما يلي النص الكامل للمقال:

  مسبار تشانغ إي -5 هو مسبار قمري في المرحلة الثالثة من مشروع استكشاف القمر في الصين، ويتكون من مركبة مدارية، ومن أداة عائد، وأداة صعود، ومركبة هبوط، ويقوم بأول مهمة صينية له لأخذ عينات من الأجسام خارج كوكب الأرض وإعادتها.

  تم إطلاق تشانغ إي-5 في موقع Wenchang لإطلاق الفضاء في مقاطعة Hainan في الساعة 4:30 صباحاً بتوقيت بكين في 24 نوفمبر 2020. وتصادم بالعديد من الصعوبات، مثل الانتقال من الأرض إلى القمر، والوقوف بالقرب من القمر، والتحليق حوله، والهبوط على سطح القمر، وأخذ العينات تلقائياً، والإقلاع على سطح القمر، والالتقاء المداري القمري والالتحام به، والعودة مجدداً وغيرها من الصعوبات، وما إلى ذلك، بعد 23 يوماً من السفر إلى الفضاء، في 17 ديسمبر عاد إلى الأرض ومعه 1731 جرام من العينات القمرية.

  كانت مهمة تشانغ إي-5 لاستكشاف القمر ناجحة تماماً، حيث ابتكرت تشانغ إي-5 أربع مشاريع "أول مرة في الصين": مثل أخذ أول عينات تلقائية وتعبئة على سطح القمر؛ أول إقلاع من سطح القمر؛ أول مرة تم تنفيذ الالتقاء والالتحام ونقل العينات بدون طيار على مدار القمر على بعد 380 ألف كيلومتر؛حمل عينة قمرية لأول مرة للدخول والعودة إلى الأرض بسرعة قريبة من سرعة الكون الثاني فهذه قفزة جديدة بارزة في تطوير صناعة السفر للفضاء في الصين، مما يشير إلى أن الصين لديها القدرة على التنقل ذهاباً وإياباً بين الأرض والقمر، وقد حققت النهاية المثالية للخطة المكونة من ثلاث خطوات وهم"الإبحار، والهبوط، والعودة".

  من المتوقع أن يؤدي نجاح مهمة تشانغ إي-5 إلى تعميق فهم الإنسان لأصل القمر وتطوره. من منظور تاريخ الفضاء البشري، أكمل مسبار تشانغ إي-5 مهمته بنجاح، مما يشير إلى أن الصين أصبحت الدولة الثالثة بعد الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي التي تكمل بنجاح أخذ العينات القمرية وإعادتها إلى الأرض، خاصة المناطق الجيولوجية "الشبابية". قال عالم الجيولوجيا الأمريكي كليف نيل إن العينات التي أحضرها مسبار تشانغ إي-5 تمثل حقبة مختلفة تماماً في تاريخ القمر وستساعد بالتأكيد البشرية على فهم تطور القمر بشكل أفضل.

  السعي لفتح فصل جديد في العالم. في الخطوة التالية، ستلتمس الصين على نطاق واسع خطط التعاون القائمة على عينات القمر وإجراءات إدارة البيانات، وتشجع المزيد من العلماء المحليين والأجانب على المشاركة في البحث العلمي، وتسعى جاهدة للحصول على المزيد من النتائج العلمية. انطلاقاً من النجاح الكامل لمهمة مسبار تشانغ إي-5، سيستمر تنفيذ المرحلة الرابعة من مشروع استكشاف القمر الصيني ومشروع استكشاف الكواكب. في الوقت الحالي، فإن أول مهمة استكشاف للمريخ "Tianwen 1" في طريقها؛ كما سيتم تنفيذ مسبار تشانغ -6 و 7و 8 لاستكشاف الكويكبات وأخذ عينات من المريخ واستكشاف كوكب المشتري كما هو مخطط.

  إن وتيرة استكشاف الإنسان للفضاء لا تنتهي. تلتزم الصين دائما بالاستخدام السلمي للفضاء الخارجي، وتنفذ بنشاط التبادل والتعاون الدولي ذي الصلة، وتتقاسم الإنجازات في مجال تطوير الفضاء. فالصين على استعداد للعمل مع دول أخرى في العالم للمضي قدما بروح "السعي وراء الأحلام، والاستكشاف بشجاعة، والتعاون المُحصن، والتعاون المربح للجميع"، وتعزيز التعاون الدولي بموقف منفتح وشامل، وتعزيز استكشاف الفضاء الخارجي واستخدامه السلمي، وتقديم مساهمات أكبر في الاستكشاف السلمي للفضاء الخارجي واستخدامه للبشرية وبناء مجتمع مصير مشترك للبشرية.

  يعد التعاون الفضائي جزءاً هاماً من تعزيز الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين الصين ومصر. خلال زيارة الرئيس السيسي للصين في ديسمبر 2014، وقعت وكالتا الفضاء الصينية ومصر اتفاقية تعاون لتحديد التعاون في مجال أقمار الاستشعار عن بعد ومجالات أخرى.وفي عام 2016، وقعت الصين ومصر اتفاقية بشأن تنفيذ مشروع مركز اختبار تجميع وتكامل الأقمار الصناعية المصرية، مما وضع الأساس للتعاون الفضائي بين الصين ومصر. في يناير 2019، وقعت الصين ومصر اتفاقية بشأن تنفيذ القمر الصناعي المصري الثاني. وفي سبتمبر من نفس العام، تم إطلاق المشروع في القاهرة.في الوقت الحالي، يتقدم مشروعان رئيسيان للتعاون بطريقة منظمة، وثمارهما قاب قوسين أو أدنى.

  في 20 ديسمبر، عقدت مؤتمراً بالفيديو مع خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي المصري، ودكتور محمد قصي الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية. وقدم الوزير التهنئة للصين لنجاح إنزال مركبة الفضاء "تشانغ إي-5" على سطح القمر في مهمة تاريخية؛ لجلب عينات من سطحه لمساعدة العلماء في معرفة المزيد من المعلومات عن القمر.كما قال إن الاستكشاف الناجح للقمر بواسطة تشانغ إي-5 ليس فقط إنجازاً علمياً ضخماً للصين، ولكنه مهم أيضاً لعلوم الفضاء العالمية. لقد نجحت هندسة الفضاء الصينية مراراً وتكراراً، وهي ملتزمة أيضًا بتعزيز التبادلات والتعاون مع الدول الأخرى.

  الصين على استعداد للعمل مع مصر لاغتنام فرصة النجاح الباهر لمهمة استكشاف القمر الصينية تشانغ إي-5 لتعزيز التنفيذ السلس للمشاريع الكبرى مثل مركز اختبار تجميع وتكامل الأقمار الصناعية والقمر الصناعي المصري 2، وتعزيز التعاون العلمي والتكنولوجي بين البلدين لتحقيق المزيد من النتائج

Appendix:

جميع الحقوق محفوظة لدي منتدي التعاون الصينى العربي

الاتصال بنا العنوان : رقم 2 الشارع الجنوبي , تشاو يانغ من , حي تشاو يانغ , مدينة بجين رقم البريد : 100701 رقم التليفون : 65964265-10-86