نشرسعادة السفير الصينى لدي جيبوتي تشو رويشنغ مقالاً موقّعاً في أكبر صحيفة جيبوتية "ناشيونال ديلي"

 2018-09-21

  في يوم 3 سبتمبر 2018 ، افتتحت قمة منتدى التعاون الصيني الأفريقي في بكين. نشر تشو رويشنغ سعادة السفير الصينى لدى جيبوتي مقالاً موقعاً في أكبر صحيفة وطنية "ناشيونال ديلي" تحت عنوان "خلق حقبة جديدة من التعاون الصيني الافريقي المربح للجانبين بجهود مشتركة ، وكتابة فصل جديد في التنمية الصينية الجيبوتية ". النص الكامل هو كما يلي:

  ستعقد قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني الأفريقي في عام 2018 في الفترة من 3 إلى 4 سبتمبر. سيجتمع الرئيس شي جينبينغ في بكين مع العديد من الزعماء الأفارقة ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي لمناقشة موضوع "التعاون والفوز المشترك ، والعمل معا لبناء مجتمع بمصير مشترك أوثق بين الصين وأفريقيا" في سبيل تعميق التعاون الصيني الأفريقي وتحقيق خطط التنمية المشتركة.

  ألقى الرئيس شي جينبينغ خطابا هاما في الحفل الافتتاحية للقمة حيث قدم عرضا شاملا للأفكار الجديدة والمفاهيم الجديدة للصين بشأن تعزيز العلاقات مع أفريقيا ، وإعلن إجراءات جديدة وتدابير جديدة للتعاون البراجماتي الصيني الأفريقي. سيقوم قادة الصين وأفريقيا بتبادل الآراء بشكل معمق حول تنمية العلاقات الصينية الإفريقية والقضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك ، حيث سيعتمد الاجتماع "إعلان بكين لبناء مجتمع بمصير مشترك أوثق بين الصين وأفريقيا و"البرنامج التنفيذي لمنتدى التعاون الصيني الأفريقي بين عامي 2019-2021" من اجل تحقيق التحام "مبادرة الحزام والطريق" مع خطة الأمم المتحدة 2030 للتنمية المستدامة ، و "خطة عمل 2063" للاتحاد الأفريقي والاستراتيجيات الإنمائية للبلدان الأفريقية بما في ذلك "رؤية 2035" لجيبوتي ببذل جهود دؤوبة .

  منذ إنشاء منتدى التعاون الصيني الأفريقي لمدة 18 عاما ، كانت نتائج التعاون متبادل المنفعة وفيرة. بحلول نهاية عام 2016 ، تجاوزت استثمارات الصين في أفريقيا 100 مليار دولار أمريكي ، وبلغ عدد شركات صينية في افريقيا أكثر من 3200 شركة . يعد التعاون بين الصين وأفريقيا نموذجا للتعاون بين الجنوب والجنوب ، كما أنه شارك بشكل فعال في تعزيز التطور المستمر للتعاون الدولي تجاه أفريقيا.

  لطالما كانت الصين وجيبوتي منفذين ومروجين ومستفيدين من منتدى التعاون الصيني الأفريقي. ووفقاً لمطالب جيبوتي ، ركزت الصين على دعم قدرة جيبوتي على تعزيز استقلالها وتنميتها المستدامة ، وقد نجحت المشاريع مثل السكك الحديدية من أديس أبابا إلى جيبوتي وميناء دوليه متعددة الأغراض التي تم بناؤها بمساعدة الصين . في بداية يوليو من هذا العام ، افتتحت منطقة جيبوتي للتجارة الحرة الدولية التى تم بناؤها بمجموعة التجار الصين ، ووقعت أكثر من 20 شركة إفريقية وصينية خطاب نوايا لدخول المنطقة . وقال الرئيس إسماعيل عمر جيله رئيس جمهورية جيبوتي أن منطقة التجارة الحرة سوف تجلب فوائد لشعب جيبوتي ، وستساهم في زيادة فرص العمل ، والأهم من ذلك ، تساهم في إدخال صناعة تجهيز الصادرات مما زود القدرة الاقتصادية الذاتية لجيبوتي. ستقوم الحكومة الصينية بتشجيع الشركات الصينية على الاستثمار في جيبوتي وفقا لمبادئ السوق. تعمل الصين بنشاط على التعاون العملي مع الجانب الجيبوتي في مجال معيشة الشعب ، وقد تم الانتهاء أو يجري البناء لمشروع مستشفى منطقة ألتا ، ومشروع مياه الشرب عبر الحدود بين إثيوبيا وجيبوتي ، ومدرسة التعليم الأساسي ، ومشاريع إسكان الضمانات ، والمكتبة والمحفوظات وآمل في أن تكون هذه المشاريع تعود بفوائد ملموسة للشعب الجيبوتي.

  كما تهتم الصين وجيبوتي بتعزيز التعاون في التعليم والتدريب. في عام 2017 ، قدمت الحكومة الصينية العديد من برامج التدريب القصيرة والطويلة الأجل بما في ذلك المنح الدراسية الحكومية لجيبوتي ، واستفاد منها حوالي 400 شخص ، شملت مجالات التكنولوجيا الزراعية وإدارة تشغيل الموانئ والحد من الفقر. بحلول عام 2018 ، أرسلت الصين 19 دفعة من الفرق الطبية إلى جيبوتي و3 دفعات من كبار الخبراء الزراعيين. مع الجهود المشتركة بين الصين وجيبوتي ، سيبدأ بناء مركز تدريب تقني بجوار منطقة التجارة الحرة الدولية في جيبوتي ، ونعتقد أن المركز سيعمل على تدريب المزيد من الأفراد ذوي الكفاءة يلائمون الظروف المحلية.

  بمناسبة هذه اللحظة الهامة من تطور العلاقات بين الصين وأفريقيا والعلاقات بين الصين وجيبوتي ، بصفتي سفير الصين الجديد لدي جيبوتي ، أشعر أن رسالتى مجيدة ومسؤولتي كبيرة ، وأنا على استعداد لاتخاذ قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني - الأفريقي كفرصة للعمل مع الجانب الجيبوتي في سبيل تعزيز بناء مبادرة "الحزام والطريق", والعمل البراغماتى في مختلف المجالات ، وتنفيذ التوافق الهام الذى توصل إليه الجانبان بجدية ، واثراء باستمرارمضامين الشراكة الاستراتيجية بين الصين وجيبوتي ، والحفاظ على التنمية الصحية والسريعة للعلاقات الثنائية ، لخدمة الشعبين الصيني والجيبوتي بشكل أفضل .

  "يجب تقدم خظوة جديدة بعد ان تقدم مئة خطوة". لقد وقفت العلاقات بين الصين وأفريقيا وبين الصين وجيبوتي عند نقطة انطلاق تاريخية جديدة وأظهرت آفاق تنمية واسعة ومشرقة. ستعمل الصين مع الدول الأفريقية بما فيها جيبوتي لمساعدة عملية التصنيع والتحديث الزراعي في أفريقيا ، وفتح مجالات جديدة مشرقة للتعاون ، وتعزيز تطوير النظام العالمي في اتجاه أكثر عقلانية وعدالة ، وخلق حقبة جديدة من التعاون الصيني الأفريقي المربح للجانبين .

Appendix:

حساب " عين علي الشرق الاوسط " علي ويتسات

جميع الحقوق محفوظة لدي منتدي التعاون الصينى العربي

الاتصال بنا العنوان : رقم 2 الشارع الجنوبي , تشاو يانغ من , حي تشاو يانغ , مدينة بجين رقم البريد : 100701 رقم التليفون : 65964265-10-86