الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي يلتقي مع وانغ يي

 2021-07-19

  في يوم 18 يوليو عام 2021 بالتوقيت المحلي، التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بمدينة العلمين مع مستشار الدولة وزير الخارجية وانغ يي الذي قام بزيارة رسمية إلى مصر.

  طلب الرئيس عبد الفتاح السيسي من وانغ يي نقل تحياته الخالصة إلى الرئيس شي جينبينغ، وجدد تهانيه الحارة بمناسبة الذكرى المئوية لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني، معربا عن اعجابهالعالي للمعجزات التي تلفت أنظار العالم والتي صنعها الشعب الصيني بقيادة الحزب الشيوعي الصيني. وقال الرئيس السيسي إن الجانب المصري يعتبر الجانب الصيني صديقا حقيقيا وشريكا موثوقا. سيقوم الجانب المصري بكل ثبات وغير متأثر بالتشويشات بتطوير التعاون بين الجانبين في كافة المجالات وزيادة تعزيز علاقات الشراكة الاستراتيجية الشاملة بين مصر والصين في ظل الذكرى الـ65 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين. يتمسك الجانب المصري دون أي تزعزع بسياسة الصين الواحدة، ويدعم بثبات جهود الصين في صيانة سيادتها وأمنها واستقرارها، ويدعم بثبات عمل الصين لمكافحة الإرهاب والتطرف الديني. يدعم الجانب المصري مبادرة "الحزام والطريق"، ويتطلع إلى تعزيز التعاون مع الجانب الصيني في مجالات البنية التحتية والمناطق الصناعية والتكنولوجيا العالية والحديثة وغيرها، لتصبح مصر بوابة مهمة لنفاذ الشركات الصينية إلى الشرق الأوسط والقارة الإفريقية. نشكر الجانب الصيني على مساعداته من اللقاحات للجانب المصري، ومساعدة مصر على تحقيق إنتاج اللقاح محليا، نتطلع إلى مواصلة التعاون مع الجانب الصيني في مكافحة الجائحة. يحرص الجانب المصري على التنسيق الوثيق مع الجانب الصيني للعمل سويا على تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة.

  من جانبه، نقل وانغ يي التحية الطيبة من الرئيس شي جينبينغ إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي قائلا إن الصين ومصر صديقان عزيزان يعتمد بعضهما على البعض، وتظل الصداقة القائمة بينهما راسخة كصخر وصمدت أمام اختبار تقلبات الأوضاع الدولية. ويقدر الجانب الصيني تقديرا عاليا وقوف مصر الدائم معه في القضايا المتعلقة بالمصالح الحيوية والهموم الكبرى للصين، ويدعم بثبات مصر لمواصلة استكشاف طريق تنموي يتناسب مع ظروفها الوطنية، ويدعم بثبات مساعي مصر لانتهاج سياسة مستقلة، ويدعم بثبات جهود مصر الرامية إلى مكافحة الإرهاب وصيانة الاستقرار ونزع التطرف. كما يتطلع الجانب الصيني إلى تضافر الجهود مع الجانب المصري لتحقيق هدف إقامة مجتمع صيني مصري للمستقبل المشترك، بما يجعل العلاقات الثنائية قدوة رائدة يحتذى بها لبناء المجتمع الصيني العربي والمجتمع الصيني الإفريقي للمستقبل المشترك.

  قال وانغ يي إن مصر شريك مهم في بناء "الحزام والطريق". إن الجانب الصيني حريص على تعزيز المواءمة بين مبادرة "الحزام والطريق" و"رؤية مصر 2030"  ويدعم مصر في تسريع وتيرة التصنيع وتعزيز القدرة العلمية والتكنولوجية والارتقاء بالمستوى التنموي، بالإضافة إلى تعميق التعاون في مجال الأمن وإنفاذ القانون بين البلدين، بما يصون الأمن المشترك لهما. وسيواصل الجانب الصيني تقديم اللقاحات والمواد الوقائية إلى مصر لمساعدتها على هزيمة الجائحة بشكل نهائي. يحرص الجانب الصيني على تعزيز التنسيق والتعاون مع الجانب المصري في الشؤون الدولية للعمل معا على دعم وتطبيق تعددية الأطراف ورفض نزعة الأحادية والتنمر وضمان التوجه الصحيح لإصلاحات الحوكمة العالمية. ويأمل من الجانب المصري مواصلة لعب دوره الفعال في بناء منتدى التعاون الصيني العربي ومنتدى التعاون الصيني الإفريقي.

  كما تبادل الجانبان وجهات النظر حول القضايا الخاصة بالشرق الأوسط وإفريقيا.

  خلال زيارته لمصر، أجرى وانغ يي أيضا مباحثات مع وزير الخارجية المصري سامح شكري، ووقع الوزيران على اتفاق إنشاء لجنة التعاون الحكومية المشتركة بين الصين ومصر، وحضرا حفلا افتراضيا بمناسبة إنتاج صيني مصري مشترك لمليون جرعة من لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد.

Appendix:

جميع الحقوق محفوظة لدي منتدي التعاون الصينى العربي

الاتصال بنا العنوان : رقم 2 الشارع الجنوبي , تشاو يانغ من , حي تشاو يانغ , مدينة بجين رقم البريد : 100701 رقم التليفون : 65964265-10-86